دراسات كتابية - بتاريخ 22.07.09 [ 0 تعليقات ] 5425 مشاهدة

كيف اثبت فى المسيح-الجزء الثامن عشر

الله أب يحل بروحه فى اعماقك

مواضيع الدرس: الله - أب - قدوس - بار - الروح القدس - اعماق - الانسان - ابن الله - المسيح - حلول - سكنى - ملأ - دراسات كتابية -

PDF File

يوضح الكتاب المقدس هذه الحقيقة المباركة وهذا الامتياز المجيد فى مواضع عديدة من كلمة الله ، نكتفى بذكر ثلاثة منها : قال الرسول بولس : " ثم بما أنكم أبناء أرسل الله روح إبنه إلى قلوبكم صارخاً يا آبا الآب .. "(غل 4 : 6) فالشخص الذى يقبل المسيح فى قلبه ويفتح حياته له ، يصبح ابناً من أبناء الله ، فيأتى الروح القدس ليسكن فى قلوبنا ..


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



دراسات كتابية بتاريخ 23.06.09 [ 0 تعليقات ]

كيف اثبت فى المسيح ؟ الجزء الحادى عشر

5903

السامرية بعدما تقابلت مع المسيح وتغيرت حياتها، على الفـور تركت جرة العالم ، وذهبت إلى مدينتها، وقالـت : "هلموا انظروا إنسانا قال لي كل ما فعلت ... ألعل هذا هو المسيح " (يو 4 : 29) ، فسامرية لم تكن واعظة ، ولم تتلقى تدريباً مكثفاً فى علم الكرازة ، ولم يكن لديها شهادة معتمدة فى مادة التبشير .. لكنها تقابلت مع المسيح الذى غير حياتها ، فوجدت فيه الفادى والمخلص ، فأخبرت الناس عنه .. فهو كالعطشان فى الصحراء الذى وجد ينبوع ماء حى ، فذهب لإخوته العطشى وأخبرهم عن الينبوع ...

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم دراسات كتابية
المزيد


المرأة بتاريخ 27.01.09 [ 0 تعليقات ]

نساء تجهلهن السماء!! ( الجزء الثاني )

5548

فالبخاري والبغدادي أكدوا أن الأسرة المسلمة (التي تنظم العلاقة بين الجنسين) تشابهت في قوانينها مع التقاليد السابقة. وأكدوا أن الزواج الذي أقره الإسلام والذي يقوم على سلطة الأب كان أيضاً يي العديد من التقاليد الأخرى التي تعطي المرأة الكثير من الحقوق والحرية في تقرير مصيرها ، فلقد كان للمرأة الحق في المطلق في إبعاد زوجها إذا أرادت،

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم المرأة
المزيد


شخصيات بتاريخ 12.08.08 [ 0 تعليقات ]

شخصية يوســف

6117

بينما تحاول عقولنا أن أن تجد مبرراً أو أن تفهم ما وراء الشر والألم في عالمنا الذي نعيش فيه ، يذَّكّرُنا يوسف بأن هناك قصداً لله من وراء كل هذا ، فالألم لا يحدث عشوائياً بلا هدف. نحن في محضر إله محب كلي القدرة لن يدع أياً من وعود عهده لنا يسقط. حتى إذا انتظرنا طويلاً في سبيل تحقُّقها، فسوف تأتي تلك اللحظة التي نختبر فيها ذلك، فنبتهج ونفرح ، تماماً كما حدث مع يوسف في ذلك اليوم.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم شخصيات
المزيد
Atfalak