دراسات كتابية - بتاريخ 01.09.09 [ 0 تعليقات ] 5825 مشاهدة

كيف أثبت فى المسيح؟ الجزء العشرون

الله أب موجود فى الوجود والقلب

مواضيع الدرس: كتابية - دراسات - التشكيك - الشيطان - الالحاد - الايمان - الكفر - الثبات - الله - المسيح - المؤمن - حروب -

PDF File Video File

تتخذ الحروب الشيطانية التى يتعرض لها المؤمن صوراً متعددة .. ويستخدم الشيطان فيها أسلحة متنوعة .. ومن بين أخطر هذه الحروب الشرسة ، حرب التشكيك فى حقيقة وجود الله ، فيطرح السؤال : الله موجود حقاً أم أنه مجرد رمز للخير ، أو فكرة جميلة موجودة فى خيال رجال الدين ؟ والشيطان بهذا يريد أن يضرب أساس الحياة الروحية بجملتها .. ورغم أن المؤمن قد قَبِلَ الرب فى قلبه ، ووثق أنه موجود فى داخله ، إلا أنه قد يتزعزع إيمانه أمام صوت التشكيك هذا ..


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



شخصيات بتاريخ 12.08.08 [ 0 تعليقات ]

شخصية ابراهيم

6960

"فقط اقبل هذا بالإيمان." نسمع كل يوم كثيراً هذه العبارة أو مثلها . ماذا يعني ذلك؟ إن سألك أحد أن تقبل شيئاً بالإيمان، هل يعني هذا أنك يجب أن تغلق عقلك ، وترفض أن تفكر ، وأي أن تقبل ببساطة مايُعرضُ عليك ؟ هل هذا هو "الإيمان" الحقيقي ؟ كان إبراهيم أباً للإيمان. كان يوجد في حياته الكثير الذي يمكننا أن نتعلم منه ماهية الإيمان الحقيقي.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم شخصيات
المزيد


الأسرة بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

الحب بين الحلال والحرام

4950

لا شك أن الحب أقدس عاطفة فى قلب الإنسان، مهما حاول الإنسان أن يدنسها بفجوره أو ينجسها بشروره، وذلك لأن الحب هو شعاعة من نور الله الذى هو محبة وفى دائرة الإيمان المسيحى نحن مطالبون لا بأن نحب بعضنا بعضاً فقط، بل أن نحب أعداءنا أيضاً، وبدون الحب تبدو الحياة جحيماً لا يطاق. فنحن نخلص من خطايانا بحب الله لنا فى صليب المسيح، ونحن ننمو فى حياة الإيمان بحبنا لله وتكريسنا الحياة له، ونحن نسعد فى عائلاتنا بالمحبة المتبادلة بيننا وبين زوجاتنا وأولادنا وإخواتنا

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الأسرة
المزيد


دراسات كتابية بتاريخ 17.02.09 [ 0 تعليقات ]

كيف ابدأ مع المسيح - الجزء السادس

22382

السيد المسيح يقدم دعوة حُبية وشخصية لكل واحد منا .. إن صوته لنا يقول : " هئنـذا واقف على الباب وأقرع .. " (رؤيا 3 : 20) .. إنه يقول لكلٍ منا ، كما قال لزكا : " يا زكا إسرع وانزل لأنه ينبغي أن أمكث اوم في بيتك " (لوقا 19 : 5) تُرى ماذا كان رد فعل زكا لطلب المسيح هــذا ؟ .. يقـول الكتاب : " فأسرع ونزل وقَبِـلَه فَرَِحاً " (لوقا 19 : 6) ، لذا قال الرب : اليوم حصل خلاص لهذا البيت ...

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم دراسات كتابية
المزيد
Atfalak