الزواج - بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ] 5943 مشاهدة

كيف أنجح في أن أجعل زواجي يستمر الي الأبد؟

مواضيع الدرس: الزواج - المسيحية - زوج - تعاليم - الكتاب - المقدس - كنيسة - عهود - زوجة -

PDF File

الرسول بولس يقول لنا أن الزوجة "مرتبطة" بزوجها مادام كان حياً. "فأن المرأة التي تحت رجل هي مرتبطة بالناموس بالرجل الحي" (رومية 2:7). والمبدأ الذي يمكن استخلاصه هنا هو أن الرباط الزوجي يجب أن يستمر حتي الموت. فهذه خطة الله وإن كانت لا تمثل حقيقة الزيجات اليوم. ففي المجتمع الغربي المعاصر 51% من الزيجات تنتهي بالطلاق. وهذا يعني أن نصف عدد الأزواج الذين يتخذون العهود الزوجية بما فيها "إلي أن يفرقنا الموت" لا يلتزمون بالعهد الذي قد قطعوه علي أنفسهم أمام الله. فالسؤال إذا ما ذا يجب علي الزوجان أن يفعلا ليتأكدا أن زواجهم سيستمر "إلي أن يفرقهم الموت؟


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



المسيحى والمجتمع بتاريخ 17.04.09 [ 0 تعليقات ]

الاندماج في المجتمع: هل يعنينا ؟جــ 2

5313

ثمة حقيقة أخري تتصل بعمل المرسلين إبان القرن الماضي علي الأقل , وهو أن إنجيل يسوع قد أنتج ثمرة طيبة هي (( الإصلاح الاجتماعي )) , ليس في بريطانيا وأمريكا فحسب , بل في أفريقية و أسيا أيضا . إلا أ في فترة ما خلال العقود الثلاث الأولي من هذا القرن , ولا سيما العقد الذي أعقب الحرب العالمية الأولي حدثت نقلة رئيسية لا سيما بين المسيحيين الإنجيليين , دعاها المؤرخ الأمريكي تيموثي . ل. سميث (( الانقلاب العظيم )) .وقد بحث دكتور دافيد موبرج هذا الموضوع في كتابه الذي وضع له نفس العنوان

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم المسيحى والمجتمع
المزيد


الزواج بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

التواصل بعد الزواج

4980

واحدة من اهم التحديات التي تواجه اي زواج هو كيف سوف نحيا هذه العلاقه وما هي الخطوط المهمة التي سوف تحافظ على رباط الحب هذا شاهد هذا الحوار المهم لتتعرف على الكثير من الاشياء المهمه في استمرارية علاقة الحب في الزواج

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الزواج
المزيد


شخصيات بتاريخ 12.08.08 [ 0 تعليقات ]

شخصية يوســف

6443

بينما تحاول عقولنا أن أن تجد مبرراً أو أن تفهم ما وراء الشر والألم في عالمنا الذي نعيش فيه ، يذَّكّرُنا يوسف بأن هناك قصداً لله من وراء كل هذا ، فالألم لا يحدث عشوائياً بلا هدف. نحن في محضر إله محب كلي القدرة لن يدع أياً من وعود عهده لنا يسقط. حتى إذا انتظرنا طويلاً في سبيل تحقُّقها، فسوف تأتي تلك اللحظة التي نختبر فيها ذلك، فنبتهج ونفرح ، تماماً كما حدث مع يوسف في ذلك اليوم.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم شخصيات
المزيد
Atfalak