الشخصية - بتاريخ 17.08.08 [ 0 تعليقات ] 5898 مشاهدة

الغضب ( الجزء الثالث )

الغضب المكبوت

مواضيع الدرس: مهارات - الألم - الصحة النفسية - الشخصية - الانسان - الغضب - معرفة -

PDF File

كثير من الناس اعتادوا على كبت غضبهم وعدم التعبير عنه. وعندما يحدث موقف يثير الغضب فأنهم يكتمون غيظهم ويلبسون أمام الناس واجهة صلبة من عدم التأثر. وأحياناً لا يعترفون حتى لأنفسهم أنهم غاضبون حتى أنه بمرور الوقت يفقدون الإحساس بالغضب تماماً. هل أنت ممن تعودوا أن يكبتوا غضبهم؟


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



الإرسالية بتاريخ 03.03.09 [ 0 تعليقات ]

لماذا تبشرون بمسيحيتكم؟

6439

ما أحوج الناس فى هذا العالم المضطرب المتقلب إلى خبر مفرح ، فقد أستهلكته الحروب وأهوال الصراعات بمختلف أنواعها ، ولا زال يتعرض للهزات السياسية والإقتصادية والإجتماعية ، ويتدهور أخلاقياً ، ويبه المستقبل بكل إحتمالاته ، بعد أن تداعت المذاهب والفلسفات وسقطت فى ميدان التطبيق العملى ، وخيبت أمال البشر بوعودها الزائفة بمجتمع الرفاه والعدل والمساواة ، وها هو التعصب والحقد والعنف والجهل يتخذ له أقنعة دينية ويصيب الناس بالإحباط والفشل

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الإرسالية
المزيد


دراسات كتابية بتاريخ 31.03.09 [ 0 تعليقات ]

كيف أبدأ مع المسيح ؟ ( الجزء الثامن )

2818

عندما يقبل الإنسان الرب يسوع فى حياته ، فهو يتمتع بأروع إمتياز ، ألا وهـو رتبة البنوية للمسيح ، كما قال الكتاب : " وأما كل الذين قبـلوه فأعطاهم سلطاناً أن يصيروا أولاد الله أي المؤمنون بإسمه .. " (يوحنا 1 : 12) ، فبعدما كان إبناً للخطية ، وإبناً لمملكة الظلمة ، يصبح إبناً لملك الملوك ورب الأرباب ... لذا قال الكتاب : " وأكون لكم أباً وأنتم تكونون لي بنين وبنات يقول الرب القادر على كل شيء .. " (2 كو 6 : 18)

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم دراسات كتابية
المزيد


شخصيات بتاريخ 12.08.08 [ 0 تعليقات ]

شخصية ابراهيم

6960

"فقط اقبل هذا بالإيمان." نسمع كل يوم كثيراً هذه العبارة أو مثلها . ماذا يعني ذلك؟ إن سألك أحد أن تقبل شيئاً بالإيمان، هل يعني هذا أنك يجب أن تغلق عقلك ، وترفض أن تفكر ، وأي أن تقبل ببساطة مايُعرضُ عليك ؟ هل هذا هو "الإيمان" الحقيقي ؟ كان إبراهيم أباً للإيمان. كان يوجد في حياته الكثير الذي يمكننا أن نتعلم منه ماهية الإيمان الحقيقي.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم شخصيات
المزيد
Atfalak