ثقافي - بتاريخ 10.02.09 [ 0 تعليقات ] 8945 مشاهدة

العنف في المجتمعات العربية( الجزء الثاني)

أنماط العلاقات الأسرية

مواضيع الدرس: كبت - قسوة - أسرة - الألم - الاسرة - تقاليد - الشخصية - تعذيب - تربية - عولمة - سادية - ثقافات - عصر - أعراف - المرأة -

PDF File

تعيش مجتمعاتنا العربية منذ عقود مراحل انتقال تدريجية من ثقافة تقليدية لأشكال ثقافية أكثر معاصرة. فالعولمة الزاحفة اليوم والتداخل مع ثقافات العالم الصناعي أدخلا تغييرات وظواهر جديدة تتسارع تعبيراتها الحالية. ينتج عن الاختلاط هذا وتداخل الجديد بالقديم غالبا محاولات توفيقية بين مرجعيات متناقضة تتراوح المسافة من كل منها باختلاف الأفراد ومعاييرهم الشخصية والاجتماعية. فتغدو قيمة الفرد أقل تعلقا بالدور والمكانة الاجتماعية والجنس والعمر.


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



معرفة الله بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

يسوع القائد

5024

لقد شاركنا السيد المسيح الألم حتى موت الصليب ، ولكنه لم يخضع للظلم . لقد كان الرب يسوع ثائراً وعلى مثال الثائرين ، دفع حياته ثمناً غالياً لثورته .كان من الممكن أن يلتزم بعض الحكمة والتعقل كما يردد الكثير منا اليوم في الكنيسة ولكنه ظل آمين لثورته حتى النهاية . كان يسوع ثائراً كسر حواجز وقيود الإدانة والحكم على المرأة الزانية فأطلقها حرة خارج سجن الخطية

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم معرفة الله
المزيد


حول الكتاب المقدس بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

هل هناك تناقض بين الآيتين: "الله لم يره أحد قط" و"الذي رآني فقد رأى الآب

5196

إننا نعلم أن الله روح، وبما أن المسيح حُبل به من روح الله (متى 1:20 أي من الروح القدس بحسب قول الكتاب المقدس، فمعنى ذلك أن روح الله حال في المسيح والذي يرى المسيح يرى فيه روح الله.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم حول الكتاب المقدس


ثقافي بتاريخ 01.03.10 [ 0 تعليقات ]

العواصف

6509

منذ تسعة عشر جيلا والبشر يعبدون الضعف بشخص يسوع ويسوع كان قويّا ولكنّهم لا يفهمون معنى القوّةالحقيقيّة ما عاش يسوع مسكينا خائفا ولم يمت شاكيا متوجعا بل عاش ثائرا وصلب متمردا ومات جبارا

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم ثقافي
المزيد
Atfalak