موضوعات - بتاريخ 10.02.09 [ 0 تعليقات ] 8202 مشاهدة

حبة الحنطة ( الجزء الثاني)

كيف ينحل الإنسان العتيق ويموت ، ليعيش ويحيا الإنسان الجديد ؟

مواضيع الدرس: خطيئة - الخطية - النفس - الألم - الله - المحبة - الكتاب المقدس - معمودية - الذات - اماتة -

PDF File

الإنسان ليس فى مقدوره أن يميت الإنسان العتيق أو يحيى الإنسان الجديد ، الله وحده بيده سلطان إماتة العتيق واحياء الجديد مائة بالمائة ! وهو يبدأ بنفسه فى إماتة الإنسان العتيق منذ أول لحظة يتم فيها ميلاد الإنسان الجديد بالمعمودية بالماء والروح القدس ، ويستمر فى تكميل خطته حتى آخر لحظة من الحياة .أما الذى يدخل فى إختصاصنا من جهة موت الإنسان العتيق وحياة ونمو الإنسان الجديد ، فهو يتلخص فى


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



شخصيات بتاريخ 12.08.08 [ 0 تعليقات ]

شخصية ابراهيم

7101

"فقط اقبل هذا بالإيمان." نسمع كل يوم كثيراً هذه العبارة أو مثلها . ماذا يعني ذلك؟ إن سألك أحد أن تقبل شيئاً بالإيمان، هل يعني هذا أنك يجب أن تغلق عقلك ، وترفض أن تفكر ، وأي أن تقبل ببساطة مايُعرضُ عليك ؟ هل هذا هو "الإيمان" الحقيقي ؟ كان إبراهيم أباً للإيمان. كان يوجد في حياته الكثير الذي يمكننا أن نتعلم منه ماهية الإيمان الحقيقي.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم شخصيات
المزيد


تاريخ الكنيسة بتاريخ 13.08.09 [ 0 تعليقات ]

انتشار المسيحية- 2

6424

بدأت المسيحية تدخل انطاكية : عندما تشتت المؤمنين بعد استشهاد اسطفانوس ( أعمال الرسل 11 : 26 ) . ثم ذهب إليها بولس وبرنابا بقرار مجمع أورشليم ( اعمال الرسل 15 : 22 ) ( تقريبا عام 53 م ، وقد ذهب إليها أيضاً القديس بطرس كما ذكر فى تاريخه ( غلاطية 2 : 11 ) . ورسم بولس وبطرس لها ( افوديوس ) أسقفاً للأمم و ( اغناطيوس ) لليهود .

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم تاريخ الكنيسة
المزيد


الزواج بتاريخ 00.00.00 [ 0 تعليقات ]

الاختلافات تجذب

4658

كانت النساء الغريبات الجميلات مصدر جذب غامض للرجال لقد جذبت اختلافاتهن بصفة خاصة الرجال فبينما كان الرجال صلبين كانت النساء ناعمات بينما كانت أطراف الرجال أشبه بالزوايا كانت أطراف النساء مقوسة وبينما كان الرجال باردين كانت النساء دافئات . يبدو وبطريقة سحرية ومثالية اختلافاتهم تكمل بعضها.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الزواج
المزيد
Atfalak