المسيحى والمجتمع - بتاريخ 21.04.09 [ 0 تعليقات ] 7247 مشاهدة

الأساس الكتابي للاهتمام الاجتماعي جــ5

التوسع في تفهم عقيدة الخلاص

مواضيع الدرس: الكنيسة - حياة إجتماعية - الكتاب المقدس -

PDF File

ثمة ميل في الكنيسة إلي جعل طبيعة الخلاص أمرا بسيطا كما لو أنه لا يعني أكثر من أصلاح ذاتي , أو جواز سفر شخصي إلي الفردوس أو خبرة خاصة غامضة ليس لها نتائج اجتماعية أو أخلاقية . وانه لأمر ملح أن ننقذ الخلاص من هذه الصور الكاريكاتورية ونتفهم هذه العقيدة بعمناها الكتابي الكامل . لان الخلاص تغيير جذري يشمل ثلاثة أطوار ,


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



الشخصية بتاريخ 20.08.09 [ 0 تعليقات ]

خطوات التعافي

6891

الخطوة الرابعة هي أول خطوة من خطوات "تنظيف البيت" وهي تبدأ بالمواجهة الجريئة للنفس بعيوب الشخصية التي تنبع منها كل المشكلات النفسية والسلوكية المصاحبة للإدمان. هذه الخطوة ينتج عنها "الوعي بالنفس" لذلك هي محورية في علاج الإدمان، لأن الإدمان يتميز بضعف شديد في الوعي بالنفس. المدمن قد يعي كل شيء إلا حقيقة نفسه لذا هذه الخطوة تعد من أصعب الخطوات، وأغلب المدمنون يقضون وقتاً طويلاً فيها. فمواجهة النفس بالعيوب بعد سنوات طويلة من التجاهل والإنكار يعد أمراً صعباً ومؤلماً. إنها مثل تنظيف بيتاً هجره حابه منذ عشرات السنين.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الشخصية
المزيد


موضوعات بتاريخ 10.02.09 [ 0 تعليقات ]

حبة الحنطة ( الجزء الاول)

10141

النفس موضوعة بين الجسد والروح ، كما يقول مار إسحق ، فهى إما تتحد مع الجسد وتتعاطف معه ضد الروح ، وإما تتحد مع الروح وتتعاطف معه ضد الجسد ، وهكذا تكون النفس إما جسدانية وإما روحانية ، لأن الكتاب يقو إن " الجسد يشتهى ضد الروح والروح ضد الجسد ، وهذان يقاوم أحدهما الاخر حتى تفعلون ما لاتريدون . " ( غلا 5 : 17 ) .

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم موضوعات
المزيد


شخصيات بتاريخ 12.08.08 [ 0 تعليقات ]

شخصية يوســف

7029

بينما تحاول عقولنا أن أن تجد مبرراً أو أن تفهم ما وراء الشر والألم في عالمنا الذي نعيش فيه ، يذَّكّرُنا يوسف بأن هناك قصداً لله من وراء كل هذا ، فالألم لا يحدث عشوائياً بلا هدف. نحن في محضر إله محب كلي القدرة لن يدع أياً من وعود عهده لنا يسقط. حتى إذا انتظرنا طويلاً في سبيل تحقُّقها، فسوف تأتي تلك اللحظة التي نختبر فيها ذلك، فنبتهج ونفرح ، تماماً كما حدث مع يوسف في ذلك اليوم.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم شخصيات
المزيد
Atfalak