دراسات كتابية - بتاريخ 12.05.09 [ 0 تعليقات ] 7091 مشاهدة

كيف اثبت فى المسيح ؟ الجزء الثانى

الله أب تحلو معه العشرة

مواضيع الدرس: الخلوة اليومية - دراسات - المسيح - الاختلاء بالرب - الخلوة - الثبات - تلاميذ - مؤمنين -

PDF File

يقول الكتاب عن الرب يسوع أنه : " في الصبح باكراً جداً قام وخرج ومضى إلى موضع خلاء وكان يصلي هناك .. " (مر 1 : 35) فلو لم تكن الخلوة اليومية هامة لما مارسها المسيح له المجد ... بل ليعلمنا مقدار أيتها فقام وخرج ومضى وكان يصلى ... وهنا نتعلم أن الخلوة يجب أن تكون باكورة اليوم فى الصباح .. لذا قــال أحد الآباء : [ إذ لا تقابل الله فى الصباح يقابلك الشيطان طوال اليوم .. ]


Leave a Comment

0 تعليقات

يمكنك إضافة تعليق علي هذا الدرس.
You have to login to be able to post comments...



الإرسالية بتاريخ 03.03.09 [ 0 تعليقات ]

لماذا تبشرون بمسيحيتكم؟

8466

ما أحوج الناس فى هذا العالم المضطرب المتقلب إلى خبر مفرح ، فقد أستهلكته الحروب وأهوال الصراعات بمختلف أنواعها ، ولا زال يتعرض للهزات السياسية والإقتصادية والإجتماعية ، ويتدهور أخلاقياً ، ويبه المستقبل بكل إحتمالاته ، بعد أن تداعت المذاهب والفلسفات وسقطت فى ميدان التطبيق العملى ، وخيبت أمال البشر بوعودها الزائفة بمجتمع الرفاه والعدل والمساواة ، وها هو التعصب والحقد والعنف والجهل يتخذ له أقنعة دينية ويصيب الناس بالإحباط والفشل

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الإرسالية
المزيد


الشخصية بتاريخ 20.08.09 [ 0 تعليقات ]

التعافي

8368

أن نواجه حقيقة عجزنا التام عن التحكم في إدماناتنا وسلوكياتنا القهرية التي أصبحت هي التي تتحكم فينا وتملي علينا ما نفعل وما لا نفعل. إدمان الخمر أو المخدرات. إدمان الجنس أو إدمان المقامرة. إدمان الشراء أو إدمان الأكل. إدمان إرضاء الناس أو إدمان العمل أو الكومبيوتر أو أي شيء يسيطر على حياتنا ولا نستطيع التحكم فيه.

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم الشخصية
المزيد


ثقافي بتاريخ 01.03.10 [ 0 تعليقات ]

العواصف

8802

منذ تسعة عشر جيلا والبشر يعبدون الضعف بشخص يسوع ويسوع كان قويّا ولكنّهم لا يفهمون معنى القوّةالحقيقيّة ما عاش يسوع مسكينا خائفا ولم يمت شاكيا متوجعا بل عاش ثائرا وصلب متمردا ومات جبارا

متابعة الدراسة »
المزيد في قسم ثقافي
المزيد
Atfalak